اكاديميه القاهره الجديده للعلوم والفنون

معلومات عن الأكاديمية. أكاديمية القاهرة للعلوم والفنون ..مجمع تعليمي متكامل. إن العلم من أهم دعائم نهضة الأمم وتطورها و المنشآت التعليمية المتميزة هي إحدى ...
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الي السعادة اناديك./

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
brahim81



ذكر
عدد الرسائل : 17
العمر : 40
العمل/الترفيه : كتابة الشعر والقصة القصيرة
المزاج : عادي
تاريخ التسجيل : 19/08/2007

مُساهمةموضوع: الي السعادة اناديك./   الإثنين سبتمبر 10, 2007 5:36 pm

اني انا ديك الي السعادة اناديك
الي المياه الجارية
والجبال العالية
الي البساتين
وفائحة الرياحينين
اني اناديك الي السعادة انا ديك
الي العيشة الهنية
بالزيت وخبز الشعير
والزاد القليل
الي بيت من تبن وطين
وضوء الشموع والقناديل
الي فرش من حصير
وزرابية من فتيل
اني اناديك الي السعادة اناديك
الي الحنية والطمئنينة
الي النوم علي صدري
في ظلمة الليل
اقراء عليك شعري ونتري
الي ان ياخدك النوم علي صدري
وهكدا نبقي الي ان اخدك
اوتاخديني يوما الي قبري
من كتابتي هده قصيدة من قصائد الي حبيبة الغالية اتمني ان تنال اعجابكم مع تياتي الي جميع الاصدقاء.اخوكم ابراهيم من المغرب.
]


عدل سابقا من قبل في الأحد أكتوبر 21, 2007 3:15 pm عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://google.com
م احمد عيسي
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 95
العمر : 30
العمل/الترفيه : الرسم والنت
المزاج : اللهم اجعلنا من عبادك الصاحين
ؤشهقخاوسمه :
تاريخ التسجيل : 29/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: الي السعادة اناديك./   الخميس سبتمبر 13, 2007 11:45 am

بجاد رائعه وبدون مجاملات ربنا يوفقك ان شاء الله وكل عام وانت بخير

مع تحيات مدير المنتدى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://cairoacademy.ahlamontada.com
محمود مغربى

avatar

ذكر
عدد الرسائل : 9
العمر : 54
العمل/الترفيه : الفن التشكيلى
المزاج : الشعر
تاريخ التسجيل : 19/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: الي السعادة اناديك./   الأربعاء سبتمبر 19, 2007 2:54 am

تأملات طائر

شعر :
محمود مغربى



إهداء


إلى أبى
و أمى
إلى قنا
الإنسان والمكان 0
* إلى الأحبة
هنا : وهناك 0

محمود

* يا حلوةَ العينينِ
والهندامِ
والجسدْ ..
يا غنوةَ التوجّعِ الخفىّ ..
يا صبوةَ القبيلة ..
أستحلفكْ
بالعشبِ
وجسرِنا الصغيرِ ..
أن تصعدى ..
وتصعدى ..
لتشعلى قنديلىَ المُطْفأ
وتنقشى الحكايا
- فى غيمِ قريتى !
***






تأملات طائر
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




* قديماً ..
قدَّمَتْ فتنتها
للصبية الصغارِ
للصوصِ ..
لعابرِ الســبيلِ
..
واليومَ
..
لا أحــدْ
..
لا أحـــدْ
..
فقطْ
..
بعضُ ذكرى
..
وصمتٌ طـويلْ !
***




* الصباح
الذى كم تباهتْ به
تمامًا تلاشى
رغم ذلك ..
لسلطانِهَا
سطوةٌ فى قلبِ عُشّاقِها !
***



* طائرى العنيدْ
ما زال يبحثُ
عن شُجيْرَةٍ
ونافـذةْ ..
ليــبدأَ الغناءْ !
***



* شهرَزادْ
ودَّعَتْ بستانَها
حكاياها
رغم ذلكْ ..
تُهَندسُ المساءَ فى هدوء !
***



* إلى حَتْفِهِ يمضى
إلا من جِراحِهِ
وبقايا حَرَسْ !
***



* الصبابةُ ..
خبأها الحُرَّاسُ فى الخرابْ ؛؛
لا شمعَةٌ هناكْ ..
لا رفيقْ !
***




*ناديتُ يا سحابةْ
أمطرى ..
خُذى نصفَ عمرى
وأمطرى فقطْ
لأُنْقِذَ ما تبقَّى من صِبَاى !
***



* السندبادُ
فارعُ اليدين فى منفاهُ ..
يُسائِلُ الجموعْ
:
مَنْ يُعيرنى قيثارةً
..
كى أرمّمَ ما تبقّى من جَناحْ
!
***


* الناسُ فى كلَّ مرّةٍ
..
يَسْرقونَ الخُبْزَ
..
وأنتَ هناكَ تسرقُ النارَ ..
تشعلُ عتمةً
تستعيدُ الصغارَ
واحدًا
واحدًا ..
كيما تعيدُ للبستانِ رَقصتهْ !
***






العاشق
والمعشوقة
ـــــــــــــــــــ





* يا الله ..
يا واهبَ النورِ ضياءَهْ
هل كان النورُ ليدركَ سطوتَهُ
لولا وجودُ الظلمةِ ؟!
***



* هىَ
شمسٌ شرقيَّة
تكرهُ مغربَها
دخلتْ بإرادتها
كوكبَها الذُّرّىْ
كوكبُها ..
لا يسكنُهُ
إلا عشَّاقٌ فقراءْ !
***


* هىَ
نورٌ يمشى
يهتزُّ الشارعُ طربًا
يَرْتَجُّ ..
يَنسى حكمتهُ
يصيرُ الشارعُ حانةَ عشقٍ ..
والناسُ
..
رؤوسٌ يتخطَّفها الطيرُ
!
***



* البنتُ المعشوقةُ
..
قالت للولدِ العاشقِ
:
يا مجنونْ ..
لن أُسْكِنَ جسدى
إلا روحًا مدهِشَةً
هل تملك روحًا
مُدْهشةً ؟
يا مجنونْ !
قالَ العاشقُ
:
آهٍ .. آهٍ
..
فالرُّوحُ المدْهِشَةُ
..
هرَّبَها الشَّاعرُ فى جُعْبَتِهِ
..
وأنا مسكينٌ ..
لا أملكُ
إلا قلبًا
عشَّاقًا
مَسْنُونْ !
* كلَّ مساءٍ
..
فى دفترهِ المتْخَمْ
..
يستودعُ شَيبَتَهُ ..
ينسلُّ وحيدًا
من بين الفقراءْ ..
ينسلُّ ..
يصادقُ روحًا
لا يقْربُهَا الدُّودُ
ولا يسْرِقُها الطاغوتْ ..
هىَ رُوحٌ ما زالتْ ..
تشدو فى كَبَدٍ
للخالقِ ..
للملكوتْ
!
***


* قالتْ
:
عُدْ من حيثُ أتيتْ
..
لا تتبعْنى
..
فأنا نارٌ
!
قلتُ
:
للنَّارِ سأمضى ..
علِّى أشْعِلُ بعضًا
من ثلجِ السنوات !
***




* موالٌ شرقىٌ
أغوى صبَّاره
فتَّحَ كلَّ نوافذَ فتْنَتها المخبوءَةِ
ولاذَ بالفرارْ !
***



* الرَّبَابُ
ما زالَ مشدُودًا
وأنتِ ..
هناكَ ..
وأنا ..
هنــا
رغْمَ ذلكْ ..
طارتْ عصافِيرُنَا
لِتَبْلُغَ المنتصفْ !
***


* طارَتِ الفراشاتُ من يدىَّ
إلاَّ فراشةٌ
عَبُوسْ …
قلتُ
:
لِمَ المكوثُ والجَمْعُ طارْ ؟
!
قالت
:
يا طبيبُ

لَمْ أُشْفَ بَعْدْ
!
***

* فى مقهى الشيشةِ
..
كلَّ مساءٍ ..
يأتى النادلُ
بالشاى
بالنرجيلة
بالنار ..
ويهمسُ :
"هل قابلتَ امرأةً " ..
( لَمْ تَذُقْ حلاوةَ القُبَلْ ،
لَمْ يضاجِعْ عُرْيَها أحَدْ ) (1) ؟!
- ………………… هل ؟
!
***

ــــــــــــــــــــــــــ
من ديوان تاملات طائر
للشاعر محمود مغربى



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الي السعادة اناديك./
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اكاديميه القاهره الجديده للعلوم والفنون :: الملتقى الفكرى :: الشعر-
انتقل الى: